صيام الحامل

الصيام والتغذيه للحامل

صيام الحامل وحكم الصيام في شهر رمضان.

أجاز الدين رخصة الإفطار المرضعة والحامل خوفًا على صحتهم وصحة أولادهم، وهنا يكون القرار الأول والأخير يقرره الطبيب المباشر للحالة بعد عمل التحاليل وتحديد الأنسب لصحة الحامل أو المرضعة، أما إذا كانت الحامل تتمتع بصحة جيدة والصيام لا يسبب لها أي ضرر أو لجنينها، فلا مانع من الصيام.

فتاوى دار الإفتاء المصري لصيام الحامل.

ما أهم التعليمات للحامل وقت الصيام

زيارة طبيبك الخاص المباشر لحملك قبل رمضان وقبل قرار الصيام للإطمئنان على صحتك وإعطاء التعليمات الخاصة وطرق التغذية السليمة المناسبة لكي يا نيو ماما حتى لا يؤثر الصيام على صحتك وحتى لا تتعرض لأي مضاعفات أو جفاف.

مهم جدا للحامل في الصيام

أذا قررت المرأة الصيام وسمح لها طبيبها بالإفطار فيجب عليها الأهتمام بالتغذية السليمة وعدم تجاوز أي وجبة من الوجبات بعد الإفطار وتعويض جسمها وجنينها بكل العناصر الغذائية التي فقدها أثناء الصيام وأهمها الماء.

أهم النصائح للحامل لتجاوز الصيام

الإفطار يكون غني بالعناصر الغذائية عن طريق تناول الخضروات واللحوم جيدة الطهي.

عدم تناول الأكل المشبع بالدهون أو الأكل الدسم.

شرب قدر كافي من الماء حتى السحور.

عدم تجاوز أي وجبة من الوجبات لضيق الوقت وخاصتًا وجبة السحور.

الفيتامينات وأخذها في وقتها كما وصفها لك طبيبك الخاص بالجرعات المحددة.

تجنب السكريات وعدم الإكثار من الحلوى، حتى لا تصابي بارتفاع نسبة السكر في الدم.

تجنب شرب الكافيين والمشروبات الغازية والعصائر المحلاة.

الغذائية السليمة للحامل

 

يجب الإفطار والتوقف عن الصيام

إذا شعرت الحامل بأي عرض من الأعراض التالية يجب التوقف فورًا عن الصيام وعدم تعريض صحتها وحياتها للخطر، كما يجب زيارة الطبيب في أقرب وقت.

  • وجود صداع وتعب عام.
  • ارتفاع في درجة الحرارة “حمى”.
  • الغثيان أو القيء المستمر.
  • وجود تقلصات شديدة.
  • الشعور بالإرهاق والتعب الشديد.
  • وتشويش الرؤية.
  • الشعور بالعطش و الإمتناع عن شرب السوائل لأكثر من 15 ساعة، قد يعرض الحامل لخطر أو للجفاف.
  • فقدان الوزن أو زيادته وأيضًا وزن الجنين.
  • تغيير ملحوظ في حركات طفلك.

أثناء الصيام يجب على الحامل أن تحصل على قسط من الراحة والهدوء والنوم عدد ساعات كافي، وعدم بذل مجهود أو التعرض لدرجة حرارة عالية، حتي تحافظ على صحتها وصحة جنينها.

موانع الصيام أثناء الحمل 

الحمل بتوأم

الصيام هنا أثناء الحمل بتوأم يجعل الحامل أكثر عرضة للإجهاض والولادة المبكرة، كما تحتاج أيضًا للتغذية بشكل أفضل وعدم الإمتناع عن الأكل لمدة طويلة، فالصيام يمكن أن يعرضها للخطر ويؤثر على صحة الجنين، فهنا يجب على المرأة الحامل عدم الصيام.

تسمم الحمل

إصابة الحامل بتسمم من مخاطر الحمل التي لا يصح معها الصوم، وسوف يعرض الحامل والجنين لخطر كبير، كما أن تسمم الحمل يؤثر على ضغط الدم وينتج عنه احتباس كثير من السوائل في الجسم، إلى جانب الزيادة في الوزن والعديد من المشاكل.

شهور الحمل الأولى

لا ينصح بالصوم في أيام وشهور الحمل الأولى، فمن أعراض هذه الفترة الإعياء والهبوط وعدم استقرار الجسم والهرمونات لدى الحامل، والامتناع عن الطعام والماء “الصيام” سوف يصيبها بضعف شديد، ويؤثر على نسبة ضغط الدم ويجعلها أكثر عرضة للجفاف والإمساك.

بعد الولادة

لا يصح الصيام أو الصلاة فهي هذه الفترة ولا يجوز دينيًا، فبعد الولادة مباشرتًا تأتي فترة  النفاس وتستمر لمدة 40 يوم من بعد الولادة، حتى يستقر الرحم ويرجع لطبيعته قبل الحمل والولادة ويتوقف نزول الدم.

الأمراض المزمنة

 إذا كانت المرأة تعاني من أي مرض  مزمن مثل

 الضغط.

 ارتفاع ضغط الدم عند الحامل يعرض الحامل لاكتساب الوزن واحتباس السوائل والأملاح، وهذا سوف يعرض الحامل لمشاكل عديدة في مجرى البول.

السكر.

 فترة الصيام يؤثر على نسبة السكر في الدم، ومن الممكن أن تعرض الحامل للهبوط الحاد في نسبة السكر في الدم.

أمراض الكلى والكبد والمسالك البولية.

فهذه الأمراض تتطلب شرب الكثير من السوائل، فمنع السوائل عن الجسم في هذه الحالة يعرض الحامل وجنينها للخطر.

 

نيو ماما أفضل فترة الصيام في الحمل هي الثلث الثاني من الحمل، فهي أكثر أمانًا على صحة الحامل والجنين، فتختلف في شهور الحمل وأعراضه، ويختلف مقدرة الجسم على الصيام، كما أن أهم شيء في فترة الحمل هي التغذية السليمة وشرب الكثير من الماء والسوائل.

 

فيديو صيام الحوامل مع دكتور/ سالي قطب استشاري النساء والولادة وعلاج العقم والحقن المجهري.

 

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.